تنظيم الدورة 6 للأسبوع الوطني للصناعة التقليدية من 12 الى 26 يناير بمراكش

تنظيم الدورة 6 للأسبوع الوطني للصناعة التقليدية من 12 الى 26 يناير بمراكش

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، تنظم وزارة السياحة و الصناعة التقليدية و النقل الجوي و الاقتصاد الاجتماعي عبر مؤسسة دار الصانع ، النسخة السادسة للأسبوع الوطني للصناعة التقليدية في الفترة ما بين 12 و 26 يناير 2020 بفضاء باب الجديد بمدينة مراكش.

و بهذه المناسبة ترأست حفل الإفتتاح ، يوم الاثنين 13 يناير على الساعة العاشرة صباحا، السيدة نادية فتاح وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي و الاقتصاد الاجتماعي ، بحضور والي جهة مراكش آسفي السيد كريم قاسي لحلو، و السادة العمال و عمدة مدينة مراكش ورؤساء الجماعات و المنتخبين و البرلمانيين، وأعضاء الوفد الوزاري، وكذا عدد من الشخصيات الديبلوماسية و ضيوف هذه الدورة.

و تشكل النسخة السادسة حدثا مميزا هدفه الأسمى إظهار المكانة المتميزة التي يحتلها قطاع الصناعة التقليدية في الاقتصاد الوطني من خلال خلقه للثروات و التماسك الاجتماعي للفاعلين فيه إضافة الى فتح آفاق مهنية واعدة للشباب وترسيخ الصورة اللامعة للصناعة التقليدية الوطنية والترويج لعا محليا و دوليا، إضافة الى أن هذا الحدث يعتبر ملتقى سنويا للحرفيين.

كما أن النسخة السادسة من الأسبوع الوطني للصناعة التقليدية تمثل فرصة لتعزيز الصناعة التقليدية المغربية و الإحتفال بالصناع و الحرفيين من جميع مناطق المملكة.

و يحتفل هذا الفضاء بالتراث الثقافي وغير المادي المرتبط بالحرف اليدوية.

و ستعرف النسخة السادسة للمعرض، الذي يقام على مساحة 50 ألف متر مربع، مشاركة 1200 عارضا ينتمون ل 12 جهة، مقسمين حسب المهن، بالإضافة الى فضاء خاص بالحفاظ على المهن المهددة بالإنقراض.

كما يعرف مشاركة 5 دول صديقة كضيفة شرف، هي تونس و الشيلي و الهند و موريتانيا و إندونيسيا.

وستشهد النسخة السادسة للإسبوع الوطني للصناعة التقليدية عددا من المحطات البارزة، من قبيل تنظيم ورشات عمل خاصة بالحرفيين و المهنيين، إضافة الى تشجيع الزوار على الشراء، من خلال تنظيم مسابقات، وكذا طيلة أيام المعرض، تخصيص فضاء خاص بالأطفال، إذ ستتم برمجة فقرات تنشيطية خاصة بهم طيلة أيام النسخة السادسة.

ومن بين فقرات النسخة السادسة للمعرض تنظيم دورات تكوينية للصناع التقليديين و لقاءات حول التكوين المهني في حرف الصناعة التقليدية إضافة الى الملتقى التاسع حول المحافظة على حرف الصناعة التقليدية و المناظرة الوطنية الموضوعاتية فرع الحلي و المجوهرات.

و في الوقت نفسة، يقترح هذا الفضاء، برنامجا غنيا و مثقلا بالمعلومات، حيث يسعى المنظمون الى تنظيم ورشات تكوينية تخص تقنيات البيع وأساليب التنقيب، وتسويق المنتجات الحرفية، و المبادئ الأساسية للتشريعات الجمركية، وإجراءات التخليص الجمركي، وما إلى ذلك، وكذلك حلقة العمل المعنية بالتمويل في قطاع الحرف : الحقائق و الآفاق.

باإضافة الى ذلك، سيتم تنظيم كارنفالين، في 11 و 17 يناير 2020،والذي سيجوب الشوارع الرئيسية لمدينة مراكش.

صور الدورة 6 للأسبوع الوطني للصناعة التقليدية من 12 الى 26 يناير بمراكش