توشيح الحرفيين وموظفي و أعوان كتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية بأوسمة ملكية، وتكريم الموظفين المحالين على التقاعد

توشيح الحرفيين وموظفي و أعوان كتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية بأوسمة ملكية، وتكريم الموظفين المحالين على التقاعد

ترأس السيد محمد ساجد، وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي. والسيدة جميلة المصلي، كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي. صباح يوم الجمعة 30 نونبر 2018 بمقر كتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي حفلا لتوشيح مجموعة من الموظفين والصناع التقليديين أنعم عليهم صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بأوسمة ملكية سامية بمناسبة عيد العرش المجيد لسنة 2017. كما تم بهذه المناسبة تكريم ثلة من الموظفين المحالين على التقاعد لبلوغهم حد السن.

وفي كلمتها بالمناسبة أكدت كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، السيدة جميلة المصلي، على الدور الأساسي للموظفين والعاملين بالقطاع في تقريب الإصلاحات من المواطنين، وكذا لمواصلة جهود تنمية قطاع  الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي ببلادنا محليا وجهويا ووطنيا.

وشددت السيدة المصلي على أن التقاعد لا يعني القطع مع النشاط والعمل، واعتبرت أنه مناسبة لاستثمار الخبرة في المجال التنموي والتطوعي خاصة في العالم القروي.